أنت غير مسجل في منتديات بيت السلفيات . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

العودة   منتديات بيت السلفيات > الأقسام المنهجية > السيرة النبوية > قسم الأخلاق و تزكية النفوس
المنتديات موضوع جديد روابط مفيدة اجعلي كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
قديم 14-03-02, 09:52 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مريم أم عبد الرحمن
Senior Member

الصورة الرمزية مريم أم عبد الرحمن
إحصائية العضو







مريم أم عبد الرحمن is on a distinguished road

مريم أم عبد الرحمن غير متواجد حالياً

 


المنتدى : قسم الأخلاق و تزكية النفوس
Flowermouve علامات مرض القلب وصحته

علامات مرض القلب وصحته / من كلام الإمام ابن القيم -رحمه الله-



أن يتعذر عليه حركته الطبيعية أو يضعف عنها، ومرض القلب: أن يتعذر عليه ما خُلق له من المعرفة بالله ومحبته والشوق إلى لقائه، والإنابة إليه، وإيثار ذلك على كل شهوته، فلو عرف العبد كل شىء ولم يعرف ربه، فكأنه لم يعرف شيئا، ولو نال كل حظ من حظوظ الدنيا ولذاتها وشهواتها ولم يظفر بمحبة الله، والشوق إليه، والأنس به، فكأنه لم يظفر بلذة ولا نعيم ولا قرة عين .
من علامات صحته أيضا: أن يرتحل عن الدنيا حتى ينزل بالآخرة، ويحل فيها حتى يبقى كأنه من أهلها وأبنائها، جاء إلى هذه الدار غريبا يأخذ منها حاجته، ويعود إلى وطنه .
ومن علامات صحة القلب أنه لا يزال يضرب على صاحبه حتى ينيب إلى الله ويخبت إليه، ويتعلق به تعلق المحب المضطر إلى محبوبه، الذى لا حياة له ولا فلاح ولا نعيم ولا سرور إلا برضاه وقربه والأنس به، فبه يطمئن، وإليه يسكن، وإليه يأوى، وبه يفرح، وعليه يتوكل، وبه يثق، وإياه يرجو، وله يخاف. فذكره قوته وغذاؤه ومحبته، والشوق إليه حياته ونعيمه ولذته وسروره، والالتفات إلى غيره والتعلق بسواه داؤه، والرجوع إليه دواؤه، فإذا حصل له ربه سكن إليه واطمأن به وزال ذلك الاضطراب والقلق، وانسدت تلك الفاقة، فإن فى القلب فاقة لا يسدها شىء سوى الله تعالى أبدا، وفيه شعث لا يلمه غير الإقبال عليه، وفيه مرض لا يشفيه غير الإخلاص له، وعبادته وحده.
ومن علامات صحة القلب: أن لا يفتر عن ذكر ربه، ولا يسأم من خدمته، ولا يأنس بغيره، إلا بمن يدله عليه، ويذكره به، ويذاكره بهذا الأمر.
ومن علامات صحته: أنه إذا فاته وِرْدُه وجد لفواته ألما أعظم من تألم الحريص بفوات ماله وفقده.
ومن علامات صحته: أنه يشتاق إلى الخدمة، كما يشتاق الجائع إلى الطعام والشرب.
ومن علامات صحته: أن يكون همه واحدا، وأن يكون فى الله.
ومن علامات صحته: أنه إذا دخل فى الصلاة ذهب عنه همه وغمه بالدنيا، واشتد عليه خروجه منها، ووجد فيها راحته ونعيمه، وقرة عينه وسرور قلبه.
ومن علامات صحته: أن يكون أشح بوقته أن يذهب ضائعا من أشد الناس شحا بماله.
ومنها: أن يكون اهتمامه بتصحيح العمل أعظم منه بالعمل، فيحرص على الإخلاص فيه والنصيحة والمتابعة والإحسان، ويشهد مع ذلك منة الله عليه فيه وتقصيره فى حق الله.
فهذه ست مشاهد لا يشهدها إلا القلب الحى السليم.
وبالجملة فالقلب الصحيح: هو الذى همه كله فى الله، وحبه كله له، وقصده له، وبدنه له، وأعماله له، ونومه له، ويقظته له، وحديثه والحديث عنه أشهى إليه من كل حديث، وأفكاره تحوم على مراضيه ومحابه، والخلوة به آثر عنده من الخلطة إلا حيث تكون الخلطة أحب إليه وأرضى له، قرة عينه به، وطمأنينته وسكونه إليه (1) .
_____________________
1- ينظر: إغاثة اللَّهفان من مصائد الشيطان 68 , نُقل بتصرف .






التوقيع

ليس بين الفضائل و الرذائل ,ولا بين الطاعات و المعاصي ,الا نفار النفس وأنسها فقط,
فالسعيد من أنست نفسه بالفضائل والطاعات,ونفرت عن الرذائل والمعاصي ,
والشقي من أنست نفسه بالرذائل والمعاصي,ونفرت عن الفضائل والطاعات,
وليس هاهنا الا صنع الله تعالى وحفظه.


رد مع اقتباس
قديم 14-03-03, 07:04 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
المشرفة العامة
المشرفة العامة

الصورة الرمزية المشرفة العامة
إحصائية العضو






المشرفة العامة is on a distinguished road

المشرفة العامة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مريم أم عبد الرحمن المنتدى : قسم الأخلاق و تزكية النفوس
افتراضي رد: علامات مرض القلب وصحته

من علامات صحته أيضا: أن يرتحل عن الدنيا حتى ينزل بالآخرة، ويحل فيها حتى يبقى كأنه من أهلها وأبنائها، جاء إلى هذه الدار غريبا يأخذ منها حاجته، ويعود إلى وطنه .

نقل قيم!وددت لو اقتبست كل كلام الشيخ رحمه الله تعالى
جزاك الله خيرا







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 14-03-03, 10:59 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أم أيمن المغربية
Senior Member

الصورة الرمزية أم أيمن المغربية
إحصائية العضو






أم أيمن المغربية is on a distinguished road

أم أيمن المغربية غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مريم أم عبد الرحمن المنتدى : قسم الأخلاق و تزكية النفوس
افتراضي رد: علامات مرض القلب وصحته

نسأل الله أن يطهر قلوبنا ويسلمها من كل داء

جزاك الله اخية بما يجازي به عباده الأتقياء







رد مع اقتباس
قديم 14-03-03, 09:57 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مريم أم عبد الرحمن
Senior Member

الصورة الرمزية مريم أم عبد الرحمن
إحصائية العضو







مريم أم عبد الرحمن is on a distinguished road

مريم أم عبد الرحمن غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مريم أم عبد الرحمن المنتدى : قسم الأخلاق و تزكية النفوس
افتراضي رد: علامات مرض القلب وصحته

آمين بارك الله فيكما اللهم ارزقنا القلب السلييييييييييييييييييييي م







التوقيع

ليس بين الفضائل و الرذائل ,ولا بين الطاعات و المعاصي ,الا نفار النفس وأنسها فقط,
فالسعيد من أنست نفسه بالفضائل والطاعات,ونفرت عن الرذائل والمعاصي ,
والشقي من أنست نفسه بالرذائل والمعاصي,ونفرت عن الفضائل والطاعات,
وليس هاهنا الا صنع الله تعالى وحفظه.


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir